الفردوس في سطور

 
نشأة الفردوس :
انبثق صرح الفردوس الابتدائية في العام الدراسي
9/2008 وهي تقع في الجهة الشرقية من مدينة
 رهط وتخدم سكان حارة رقم 29 .
تضم الفردوس اليوم 512 طالب وطالبه للعلم
موزعين على 18 صف بمستويات ست :
من الأول حتى السادس . وصف تقدمي لمجموعة
الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة . يستقي
الطلاب العلم بكأس تدريس على يد سبعة وثلاثين معلما ومعلمة.
والفردوس هي نتاج عن انقسام مدرسة الأخاء الابتدائية بسبب ضخامة عدد طلابها والذي وصل لآلف طالب وطالبة . لتنفرد الفردوس بصرح تشاركت فيه عوامل الصدق والعطاء ومنذ اليوم الأول اختارت المدرسة لطريقها المحاور الأساس وهم : إدارة المدرسة الحكيمة ، الطالب والأهل وآمنت انه بالمشاركة الصادقة بين المحاور الثلاث ستحصد هدفها الأسمى وهو تخريج إنسان خلوق ومتعلم .
ووضعت الفردوس نصب أعينها أن الإنسان هو مقصد التربية وغايتها وان التربية هي أول درجة في سلم أولوياتها .
رسالتنا في الفردوس :
أن نغرس في نفوس طلابنا حب العلم والتعليم وان ننشئ إنسانا خلوقاً ذا علم وإيمان يستطيع أن يحقق ذاته ويعمل بجد ليرقى بمجتمعه ودينه وخدمة بلده .
نؤمن في الفردوس :
·       أن الإنسان هو غاية ومقصد التربية .
·       بالفروق الفردية وقدرات كل طالب .
·       أن العلم هو الاستثمار الأسمى للمجتمعات .
·       أن الأخلاق هي القالب الذي يسكب فيه العلم .
·       أن المدرسة هي مكمل لتربية وثقافة البيت .
رؤيتنا في الفردوس :
أن تكون الفردوس من المدارس الرائدة في تقديم الخدمات التربوية والتعليمية وعنوانا يحتذى للمدارس الناجحة قلبا وقالبا ، فتخرج طلابا يُقتدى بهم خلقيا وتعليميا .
وقد تواصلت الفردوس مع المجتمع بالقنوات التالية :
·       محاضرات تربوية للأمهات : من خلال برامج توعية منسقة قامت على إدارتها لجنة خاصة لهذا الهدف حيث عالجت مواضيع تربوية أساسية ، رأينا نحن في الفردوس أن للام الدور الأول في معالجة وتخطي العقبات التي وقفت أمام طريق تقدم ابنها .
·       فعاليات لامنهجية في المناسبات المختلفة : ضمن برنامج الفعاليات اللامنهجية التي نظمته لجنة الفعاليات في المدرسة قامت وتقوم الفردوس بتنظيم فعاليات في كل مناسبة يعيشها مجتمعنا وذلك لكي نفسح المجال لطلابنا ليحيوا المناسبة بكل تفاصيلها ، لا وبل على الطريقة التي يحبون أن كان ذلك مع أترابهم أو في أحضان مدرستهم أو إشراف معلميهم ومعلماتهم . فتألقت جميع الحفلات والفعاليات بالنجاح  والفرح للطلاب والتأكيد بالبصمة الصادقة للمعلمين والهيئة على صدق التعاون وحصاد ثمار العطاء المخلص .
·       إشراك الأهل في إطار المدرسة : وذلك إيمان من الفردوس بأن التواصل مع حلقة الأهل يكسب الطلاب دفعا للأمام والأهل ثقة ودعما للمدرسة والهيئة . فكان هناك لجنة للآباء وأخرى للأمهات ، تبقى مواظبة مطلعة لأحداث المدرسة مشاركة في فعالياتها داعمة لأهداف ورؤى المدرسة .
·       تخطي العطاء ليصل للمجتمع من حولنا   : حيث تخطى عطاء الفردوس جدران المدرسة من خلال تبني الحارات المجاورة بمشروع المحافظة على نظافة البيئة من خلال مشاريع جودة البيئة وعنوان طلاب يقودون إلى التغيير . كما وتبنى طلاب المدرسة مشروع نظافة بيت المسن حيث يزوروه من فترة إلى أخرى ليحافظوا على جو نقي مريح لأجدادهم هناك .
لمع نجم الفردوس :
تشارك مدرسة الفردوس للسنة الثانية على التوالي في المشروع القطري للموهوبين في الرياضيات برعاية أكاديمية ألقاسمي للتربية والتعليم وهي تحصد للسنة الرابعة أوسمة التفوق حيث يحصل طلابها على مراتب متقدمة أعلاها الاولى على جميع المدارس المشتركة قطريا  .
ولتبقى براعم الفردوس فواحة بأريج الخلق وشذى العلم حميت بأشواك الدستور المدرسي والصفي لا لتؤذي صاحبها ولا مطالعها بل لتحميه من أن يهوي في بئر الأمية وان تدفعه للتطلع لشمس المستقبل فقط ، والرمو للقمم .
باختصار الفردوس هي :
                              أ       ل    ف    ر      د     و     س
 
              الأولى  لتنمية  فكر راق  دؤوب  وجيل   سباق
 
 
 

0 تعقيبات

تستطيع أن تكون أول من يرسل تعقيب.

 
 

أرسل ردك

 




 
 
*