“الفردوس ملتقى الشعوب والحضارات”

 

"الفردوس ملتقى الشعوب والحضارات"

كمشروع ختامي لاستكمال "الاسس التعليمية لطريقة التعلم عن طريق المشاريع " للطاقم الفردوسي على يد ال د.خالد السيد المرافق لمشروع أكاديمية – صف , تألقت الفردوس بيوم "الفردوس ملتقى الشعوب والحضارات " حيث جسدت الفردوس عينا على العالم في سبق علمي وعالمي دمج بين المتعة والعلم في قالب مبتكر وجديد .

هدف المشروع كان تمرير فعالية ترتكز على بحث الطالب واعداده بتوجيه المعلمين وطلاب اكاديمية صف من كلية كي باشراف ال د. خالد السيد , حيث كان الطلاب في مركز البحث فهم من درسوا الحضارة والهوية لكل دولة من الدول التسع لهذا اليوم وقاموا بتقديم بحثهم على هيئة سفراء من كل دولة في محطاتهم مما اكسب التعلم معنى اخر للطلاب الزائرين للمحطات .

مما ميز المحطات تنوعها حيث شمل المشروع تسع دول :فلسطين,السعودية,الصين,الهند,ايطاليا,اليابان,الاردن مصر واسرائيل  في محطات تحاكي الواقع في تجسيدها المتقن والمنتقى لمجسماتها وطريقة عرضها , من حيث اللباس المأكولات اللغة العملة العادات والتقاليد . كان طلاب الفردوس بمثابة سواح انتقلوا بجوازاتهم عبر الدول مع تأشيرة الدخول والخروج بجو من المتعة والتغيير لنمط تعليمي

نجاح اليوم وتفرّده اعتمد على:

1.    الدافعية لدى الطلاب للبحث والتعلم

2.    الدافعية لدى المعلمين لانشاء طالب باحث ومستقل

3.    المشاركة والتعاون بين لجنة الفعاليات في المدرسة , طلاب كلية كي , متطوعات اجيك والاهالي .ورئيس لجنة الاباء سعيد البحابصة

4.    التخطيط المتقن للطاقم كمجموعات داخل كل محطة

5.    الدعم المادي والمعنوي من قبل ادارة المدرسة

6.    الخلفية العلمية " الاسس التعليمية لطريقة التعلم عن طريق المشاريع"

7.    قيمة الانتماء لكل من شارك في هذا اليوم من داخل الفردوس وخارجها

8.    التعلم  ذو معنى

9.    لجنة الفعاليات باشراف مركزة الفعاليات الاجتماعية بثينة الافينش

 

وقد دعم في تجهيز وانجاح هذا اليوم طلاب اكاديمية –صف من كلية كي والذين يطبقون في مدرسة الفردوس وتهدف هذه الشراكة بين المدرسة والكلية لتحضير جيد ومبكر لطلاب الكلية في سنة  ثانية وثالثة.

وقد زار المدرسة وفد من كلية كي ترأسه:

بروفيسور ليئه كوزمنسكي رئيسة كلية كي

د.حايه كبلن رئيسة قسم استيعاب المعلمين الجدد

السيده ايلانا بن زكين المفتشة العامة من وزارة التربية والتعليم

ولفيف من محاضري الكلية ووزارة التربية والتعليم وبلدية راهط ومعلمي ومدراء مدارس من راهط وخارجها

وقد ابدى جميع الضيوف باختلاف مناصبهم ووظائفهم اعجابهم بهذا السيق العلمي والعالمي مثنين ومثمنين الجهود والجهات الداعمة والمشاركة في انجاحه.

كما واثنى مدير مدرسة الفردوس الاستاذ محمود ابو عابد على تميز واداء هذا اليوم شاكرا ومثمنا جهود كل من شارك وساهم في انجاح بل وتميز هذا اليوم

واليكم الصور التي تحكي قصة نجاح هذا اليوم

وافتكم بالتقرير

تسنيم لحام 

 
 
 

0 تعقيبات

تستطيع أن تكون أول من يرسل تعقيب.

 
 

أرسل ردك

 




 
 
*